الرئيسيةاخبار الاصلوزارة الإقتصاد تطلق نداءً أخيراً للسلطات المحليّة العربيّة لتقديم طلبات للحصول على ميزانيّات
اخبار الاصل

وزارة الإقتصاد تطلق نداءً أخيراً للسلطات المحليّة العربيّة لتقديم طلبات للحصول على ميزانيّات

أطلقت سهير شقّور، مديرة وحدة الترخيص والتطبيق في شعبة الحضانات في وزارة الإقتصاد، نداءً أخيراً لرؤساء السلطات المحليّة العربيّة لحثّهم على تقديم الطلبات للحصول على الميزانيّات المخصّصة للبلدات العربيّة لتخطيط وبناء الحضانات. وقالت شقّور أنّ الموعد الأخير لتقديم الطلبات هو يوم السبت المقبل 15.11.2014، منوّهة إلى أنّه في حال لم يتم استغلال الموارد المخصّصه لتمويل بناء الحضانات في الوسط العربي والتي تبلغ 20% من مجمل الميزانيه العامه، فسيتم تحويلها للأسف لصالح بلدات أخرى.

ويذكر أنّ وزارة الإقتصاد كانت قد عقدت مؤتمراً حول خطة الإصلاح الجديدة لتخطيط وبناء الحضانات، شارك فيه رؤساء سلطات محليّة عربيّة ويهوديّة من كل أنحاء البلاد ومديري أقسام التربية والتعليم، وذلك لطرح كل التفاصيل المتعلقة بالخطّة الجديدة والتي تهدف إلى زيادة عدد الحضانات المعترف بها والمموّلة من قبل شعبة الحضانات في وزارة الإقتصاد، وكذلك توضيح كيفيّة تقديم الطلبات. ومن الجدير بالذكر أيضاً أنّه من شأن هذه الخطة المساهمة في تحفيز الأهالي على الإندماج في سوق العمل. وتوفّر الخطة للسلطات المحليّة تمويل يبلغ 90%-100% من تكاليف بناء الحضانات كما توفّر تمويل للتخطيط وإعفاءات من الإجراءات البيروقراطيّة.

وصرّحت نائبة المدير العام في وزارة الإقتصاد ومفوّضة التشغيل، ميخال تسوك، بهذا الصدد: ” إنّنا قد وضعنا هدف مركزي لتعزيز التشغيل في الوسط العربي وخاصةً تشغيل النساء. والحضانات هي ركيزة أساسيّة تدعم الأهالي الراغبين بالخروج للعمل. في سبيل تحقيق هذه الغاية، نحن نعمل وفق خطّة متعدّدة السنوات ونظاميّة مع موارد هائلة ومتابعة يوميّة. ونحن نرى أنّ هنالك تغيير فيما يخص
استعداد النساء للخروج للعمل وجاهزية السّوق لاستيعابهنّ”.​

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *