الرئيسيةاخبار الاصلبيت جن : مصرع المرحوم محمد سعيد حرب والعائلة تطالب بتشكيل لجنة تحقيق
اخبار الاصل

بيت جن : مصرع المرحوم محمد سعيد حرب والعائلة تطالب بتشكيل لجنة تحقيق

– عانى المرحوم من مرض نفسي وعلى الرغم من ذلك تم تسليمه السلاح اثناء عمله !!!

– سيتم تشييع جثمان الفقيد في تمام الساعة الثالثة من بعد ظهر يوم غد الخميس .

– كلمة موجهة الى مشايخنا الافاضل : المرحوم لم يكن “في صحة من عقله وبدنه” .. الله يرحمه 

 

حسام حرب

لقي الشاب المرحوم محمد سعيد حرب (40 عامًا) من قرية بيت جن مصرعه، امس الثلاثاء وذلك اثناء عمله في مصلحة السجون في سجن تسلمون حيث وجد مقتولا نتيجة عيار ناري في ظروف غامضة وعلى الفور باشرت الشرطة التَّحقيق في ظروف الحادث .

 

المرحوم وجد مقتولا في وادٍ بعد أن كان في دورية وابتعد عن رفيقه وعندما أخذ رفاقه يبحثون عنه وجدوه ميِّتًا في الوادي، توفي تاركا وراءه زوجة وثلاثة بنات وعمل في خدمة مصلحة السُّجون منذ 11 عامًا .

 

العائلة:ننتظر نتائج التحقيقات التي تجريها الشرطة . 

موقع الاصل التقى اسرة الفقيد الغالي وفي حديث صريح وجريء، سمح لموقع الاصل ، نشر بعض الحقائق عن الفقيد اهمها ، الوضع الصحي للمرحوم، حيث ان الفقيد عانى من مرض نفسي وذلك منذ عدة اشهر وفي العلاج الاخير رقد في مستشفى رمبام في قسم العلاج النفسي لمدة 23 يوما، ( الوثائق والمستندات الطبية محفوظة في ملف التحرير ) وفي اليوم المشؤوم كان الفقيد الغالي في مستشفى رمبام لاجراء فحص طبي حيث اتصل به المسؤول عنه وطلب منه العودة الى العمل وبعد الانتهاء من الفحص توجه الفقيد الى عمله في سجن تسلمون حيث كان في دورية مراقبة حول السجن المذكور.

عائلة الفقيد توجهت الى المسؤولين مطالبة اياهم باجراء تحقيق جدي ورسمي وجذري في القضية خاصة ان المسؤولين كانوا على علم بالوضع الصحي للمرحوم وعلى الرغم من ذلك تم تسليمه السلاح اثناء العمل!!! 

سيتم تشييع جثمان الفقيد الطاهر الى مثواه الاخير غدا الخميس وتم تاخير موعد الجنازة لعدة اسباب اهمها ان جثمان المرحوم ما زال في معهد الطب التشريعي – ابو كبير ومن المتوقع ان تتلقى العائلة الجثة صباح الغد كما ويتواجد شقيق المرحوم الاخ فارس حرب خارج البلاد .

لغاية الان ما زالت العائلة تنتظر نتائج التحقيقات التي تجريها الشرطة في القضية وعليه لا يمكن الجزم، حاليا، في اسباب وحيثيات القضية التي راح ضحيتها الشاب محمد سعيد حرب والذي عرف باخلاقه وصفاته الحميدة والبسمة التي لم تفارق محياه وكان الفقيد اجتماعيا احب الجميع واحبه كل من عرفه ..

 

للفقيد الرحمة ولكم من بعده طول البقاء 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.