الرئيسيةاخبار الاصلجريدة ” ملتقى الاصل ” : ” نكونُ أو لا نكون “…. بقلمي : ملكه علي – بيت جن
اخبار الاصل

جريدة ” ملتقى الاصل ” : ” نكونُ أو لا نكون “…. بقلمي : ملكه علي – بيت جن

من أجلِ عينيكٍ أُمّتي…
وَصفْوٍ عُيونِكِ بلدَتي ..
لأجلِ دمعٍ منكِ جرى ..
وفاض على ضفّتيكِ وسال ..
قرّحَ الخدّين منكِ ..
فأيْنعَتُ فيهما زهرةٌ عنيده ..
طرّزتْ لكِ من ورودِ الأقاحِ .. قصيدةً
لتلقيها الشّمسُ وشاحا أحمرا
فوق جبالِ شامخاتٍ .
وفوق التلال ظِلال …
وفوق الليالي السُّمرِ ..
وفوقَ البدرِ في العُلا ..
جعلتُ ساعِدَيَّ شالا ..
يدفّئُ بردَ الحَشا ..
لتتراقصُ النّجيْمات،
على أنغامِ أغنيةٍ ..عذبةٍ
وعلى أصداءِ موّال …
بني أمّي .. يا مرجَ أزاهيرٍ
يا دوحةَ عصافيرٍ..
أطالتكِ يدُ الغدر؟
وأنتِ ترفضينَ الذّلّ
ترفضين القهرَ…
أيا عنقَ سنابلٍ،
لها انحنتْ كلّ المناجل
هيبةً ووِقارا …
أيَمِسّون شُعورَكِ؟
لتصمُت حناجرُ العنادِل ..
وعلى أعتابِكِ ركعت
قوافلٌ وجحافل ..
أيسلُبونكِ الهويّةَ .. بحجةِ قانون القوميّه ؟!
فكيف تُداسُ أرضُ ألأوائل والجُدود؟!
ونحنُ الأولونَ .. لا ننامُ على ضيمٍ ..
نحن أمةٌ … ولو ماتت،
حرةٌ .. تأبى الهَوانَ تأبى القيود ..!
بيضٌ هي عمائمُنا .. والجوهرُ منّا أصيلُ
لا يقبلُ مُساومةً ولا يبغي التّبديل …
في أزمنةِ الغدرِ كُنّا أوفياء ..
وبماء الوجه سنبقى أنقياء ..
فلمَ التعسيرُ؟
أيُريدونَ القلبَ منّا كسير؟…
خابَ ظنُّهم .. بئسَ سعيهم!
فصوتُ الطّفلِ لدينا كالزّئير..
نُشرّعٌ أبوابَنا للحريّةِ ..
ولا نٌرْضعُ أشبالَنا، حليبَ العبوديّه …!
بإيمانِنا الرّاسخِ …
بجناحِ أبِ قويّ وشامخ ..
وجناحِ أمِ رؤومٍ .. حر
يأبى الذّلَ.
ولو سَقوهٌ كاسات مُرِ..
نحلّقٌ فوقَ خدِّ الشّمسِ ..
ونجعلُ الجوى بين الضّلوعِ ..
وهجَ أنوارٍ وحرَّ شموع ..!!
فتحيا بوحدتِنا زهورٌ ذبُلَت ..
وتخضرُّ الربوع …!
نُحقّقُ الآمالَ ..
ونمحو المُحال …!
ويبقى السّؤال .. يهدهدُ في البال ..
أنكونُ أو لا نكون ؟!!
والأهمّ كيفَ نكون؟!
ذاكَ هو السّؤال ….؟؟!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *