الرئيسيةاخبار الاصلبطاقة الثّامن من آذار بقلم: عدلة شدّاد خشيبون قانا الجليل
اخبار الاصل

بطاقة الثّامن من آذار بقلم: عدلة شدّاد خشيبون قانا الجليل

المرأة وماذا أكتب؟؟
زهرة لوز في آذار ..أم رائحة فل وريحان في نيسان
تقتلني تلك الكلمة التي لا استطيع ان أقولها بحقّها…
هي بطاقة تهنئة للحياة بوجود الحياة
الثّامن من آذار هو تقدمة السّماء لابناء الأرض أن يذكروها بحقّ.
المرأة أمّي وابنتي أختي صديقتي وجارتي.
المرأة هي بيت قصيد لقصيدة طويلة كُتبت بماء المحبّة وعُلقت على جدارن قلب الحياة لتمنحنا الحياة.
المرأة لا تتنازل عن حقّها وإن اغتصبوا لها هذا الحقّ.
المرأة لا تستسلم للفشل لا ولا الهزيمة من طباعها ..تثابر لتصل وتصل لتكون.
في يوم المرأة دعوني أنظر إلى نساء الارض وأقطف ثمرات المحبّة والعطاء.
في يوم المرأة العالمي ..لا اريد لها الورد لا ولا باقات الشّكر والعرفان ولا اظنّها تطمح بعقد لؤلؤيّ ثمين لا ولا اسوارة تضغط على معصمها ولا سلسلة ذهبيّة تخنقها ..كلّ ما تصبو إليه حفنة محبّة ورشة تقدير واحترام ..
لا أقبل لها بيوم بل هي الايّام التي نجرّد منها اليوم لتكون
وأنت يا سيّدي ..
إن تغافلت عن تقديم رزمة الشّكر..لا عليك إلا ان تنحني …وتسجد طالبًا من الله عزّ وجلّ أن يغفر لك ما ارتكبته من خطيئة بحقّ هذه الانسانة من المرأة .
كلّ امرأة هي مجموعة نساء وكلّ نساء الأرض جميلات انيقات للمحبّة والتّقدير مُستحقّات.
كلّ يومٍ وانتِ الخير والعطاء ..كلّ زهرة وانت أريجها ..كلّ شجرة وانت أنت ثمرها .كلّ يوم وانتِ لنفسكِ وبنفسكِ فخر واعتزاز .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *