الرئيسيةاخبار الاصلجمال حسان مدير المعارف في فترة رئاسة الراحل شفيق اسعد “ولا بد لي من كلمة”
اخبار الاصل

جمال حسان مدير المعارف في فترة رئاسة الراحل شفيق اسعد “ولا بد لي من كلمة”

جمال حسان مدير المعارف في فترة رئاسة الراحل شفيق اسعد “ولا بد لي من كلمة”

سبحانك ربي، لا اعتراض على حكمك ولا تجاوزا لتعاليم العقيدة ، فانت الواحد الاحد الذي لا اول لوجوده ولا اخر لابديته، خلقت الخلق وقدرت ارزاقهم وأجالهم. تحيي وتميت وانت على كل شيء قدير، ولكنه تعبير عن الم الفراق والوحشة بعد الانس وذكر لمواقف حياتية لا ينفع الانسان شيء الا ما تزود به من عمل صالح وسيرة حسنة واخلاق فاضلة .

يعز علي ان اتحدث بصيغة الماضي عن اخ وصديق عرفته عن كثب وعايشته مدة طويلة في الحياة الاجتماعية والسياسية- في ساعات الرخاء والظروف العصيبة والتي لا يكون للانسان فيها سيطرة وقد تضطره ليتصرف بعفوية ، بضعف، بحب الذات، بعدم الاكتراث وغيرها من تلك المواقف التي قد تغلب فيها العاطفة العقل وفقط في مثل هذه الظروف تنكشف انسانية الانسان الحقيقة وبهذا يقاس وجوده الحقيقي، الوجود الطيب الصالح والذي يتمثل بالاقناع الداخلي بما يقوم به، وقد كان ابو فيصل شفيق الاسعد – رحمه الله- عالما عاملا مقتنعا بما يقوم به، مخلصا لما يقوم به ومضحيا من اجل تحقيقه، فكان نعم الصديق والرفيق المخلص الودود والقائد المتواضع الذي يعي ويعيش امال والام ابناء مجتمعه جميعا .

 

كثير من الاخوة المحترمين كتبوا عن ميزات وصفات ابي فيصل ولا اريد ان ازيد على ذلك كلمة واحدة ، ولكن فرصة مميزة وحق نادر كان من نصيبي يوم عملت كمدير لقسم التربية والتعليم في المجلس المحلي تحت قيادته بين السنين 1999-2002.
ابو فيصل كان مطلعا وغيورا على جميع امور التربية والتعليم ، اعطى الدعم المطلق والارشاد الحكيم والتوجيه الموضوعي للمسيرة التربوية في القرية ولمؤسساتها – جميع مؤسساتها .

 

يا صديقنا، ويا قائدنا ومعلمنا خلف الحياة والزمان، ميعادنا نلتقي في كل لمة شمل وسهرة اصدقاء في كل مناسبات الخير – انت باق فينا بتواضعك، بكرمك، بوفائك، برجاحة عقلك ورحابة صدرك وقيادتك الحكيمة، ستبقى الاخ والصديق، الرفيق والمعلم …

رحمه الله واسكنه فسيح جناته
ابو شادي جمال حسان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *