الرئيسيةاخبار الاصلافي نأور رئيس “اور يروك” في برقية الى وزير المواصلات:” عدم المصادقة على ميزانية السلطة الوطنية – خسارة لحياة البشر
اخبار الاصل

افي نأور رئيس “اور يروك” في برقية الى وزير المواصلات:” عدم المصادقة على ميزانية السلطة الوطنية – خسارة لحياة البشر

جمعية اور يروك:” عدم المصادقة على ميزانية السلطة الوطنية للامان على الطرق بمثابة ضربة صاعقة للنضال من اجل انقاذ حياة البشر في الشوارع . كل يوم يمر من دون المصادقة من قبل وزير المواصلات، يشكل خطرا على حياة مواطني الدولة ويعرضهم للخطر في الشوارع”.

شهر ايار يوشك على الانتهاء ولغاية الان السلطة الوطنية للامان على الطرق دون ميزانية . 5 اشهر منذ بداية العام، والقضية ما زالت على طاولة وزير المواصلات الذي لم يصادق بعد على ميزانية عام 2014.

وفي سياق ذي صلة ارسل رئيس جمعية اور يروك يوم 5/8 ، برقية الى وزير المواصلات يسرائيل كاتس ومن خلاله حذر من خطورة ” عدم المصادقة على الميزانية تضطرنا الى تجميد تقدمنا. توقف في النضال من اجل حياة البشر تعني الانسحاب. انسحاب – يعني خسارة بشر كان بالامكان انقاذ حياتهم”.

في رسالته ادعى نأور ان عدم المصادقة على ميزانية السلطة الوطنية للامان على الطرق يضر بشكل مباشر بقدرات الشرطة على تطبيق القانون . ” عدم تحويل الميزانية للشرطة يرغمنا الامتناع عن تنفيذ خطوات ضرورية في مجال النضال ضد حوادث الطرق”، يدعي نأور ويفصل، ” تخفيف في تنفيذ القانون في الطرقات، وعدم اقتناء سيارات شرطة جديدة لرجال شرطة السير ومتطوعي الشرطة، عدم استيعاب الطلاب الجامعيين في الشرطة كقوى مساعدة، والادوات التنفيذية لا تتجدد ولا يتم صيانتها”.

ما يقارب 4000 شرطي متطوع يرقدون في بيوتهم وليس بمقدورهم التطوع ومساعدة قسم السير في الشرطة لتنفيذ القانون ضد السائقين في حالة السكر، ومخالفي السير، كل ذلك بسبب نقص 75 سيارة شرطة سير لاستخدامهم في تنفيذ القانون والردع في الحارات والمدن. عدم المصادقة على الميزانية يعرقل عملية تحويل الاموال لاقتناء السيارات للمتطوعين، كذلك، اقتناء 50 سيارة لشرطة السير لتبديل السيارات القديمة التي لم تعد تصلح للعمل.

” عدم المصادقة على الميزانية هو امر في غاية الخطورة”، يحذر نأور في رسالته، ” من ناحية مهنية ومن ناحية ثقة الجمهور في النظام الاهم لمحاربة المسبب الاول للموت في اسرائيل بين اوساط الشباب”.

في نهاية رسالته توجه نأور الى وزير المواصلات:” اتوجه اليك بطلب المصادقة ، في اسرع وقت ، على ميزانية السلطة الوطنية للامان على الطرق، وبذلك نعود الى المسار الصحيح لمحاربة الحوادث”.

جمعية اور يروك:” عدم المصادقة على ميزانية السلطة الوطنية للامان على الطرق بمثابة الضربة الصاعقة لمحاربة الحوادث على الطرقات وانقاذ حياة البشر.كل يوم يمر من دون المصادقة من قبل وزير المواصلات يشكل خطرا على حياة مواطني الدولة ويعرضهم للخطر في الطرقات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *