الرئيسيةاخبار الاصلتكلفة قتلى حوادث الطرق في اسرائيل 2013 : ما يقارب 2 مليارد شيكل
اخبار الاصل

تكلفة قتلى حوادث الطرق في اسرائيل 2013 : ما يقارب 2 مليارد شيكل

بناء على معلومات جديدة من بنك اسرائيل يتبين ان الاضرار الناجمة لدولة اسرائيل من حوادث الطرق بين الاعوام 2008-2013 تصل الى ما يقارب 15 مليارد شيكل. جمعية اور يروك:” على الدولة ان تستثمر موارد اضافية في حرب حوادث الطرق وبذلك تقلص بشكل ملحوظ الاضرار الاقتصادية الهائلة والخسائر البشرية الناجمة عنها”

بحث جديد لبنك اسرائيل يعرض الخسائر الاقتصادية الناجمة عن حوادث الطرق في شوارع اسرائيل. بناء على البحث الجديد ، كل شخص قتل في حادث طرق يكلف الدولة ما يقارب 6 مليون ومائة الف شيكل. كما ونشر بنك اسرائيل ان تكاليف كل مصاب في حادث طرق وصفت حالته صعبة يكلف الدولة ما يقارب مليون ونصف شيكل.

بين الاعوام 2008-2010 الاضرار الاقتصادية الناجمة لدولة اسرائيل من حوادث الطرق تصل الى ما يقارب 15 مليارد شيكل التي تشكل 2% من الناتج المحلي الإجمالي . بكلمات اخرى، خزينة الدولة تضطر لصرف بمعدل ما يقارب 5 مليارد شيكل سنويا جراء الاضرار الناجمة من حوادث الطرق.

عام 2013 ، قتل على شوارع البلاد 308 شخص، ارتفاع بنسبة 6% مقارنة بعام 2012، والتي لاقى مصرعه فيها 290 قتيل في حوادث الطرق، بحساب بسيط يتبين ان الاضرار الاقتصادية الناجمة من قتلى حوادث الطرق في هذا العام تصل الى ما يقارب 2 مليارد شيكل وان الزيادة في عدد القتلى في حوادث الطرق كلفت دولة اسرائيل ما يقارب 110 مليون شيكل.

كما ويظهر البحث ايضا ان زيادة متر واحد لجوانب الطرقات المعبدة تخفض عدد حوادث الطرق بنسبة 15%. أي توفير ما يقارب 750 مليون شيكل في السنة. مثال اخر بناء حواجز سير بين الطرقات ذات اتجاهين تخفض عدد حوادث الطرق بما يقارب 32%. فيما لو طبقت الدولة ذلك فباستطاعتها توفير ما يقارب 160مليارد شيكل سنويا لخزينتها.

في البحث الذي اجرته، مؤخرا، جمعية اور يروك تبين ان هنالك 326 كيلو متر مصنف كـ “شوارع في غاية الخطورة” وذلك بسبب مستوى الخطر العالي فيها و 85 مفترق طرق خطر في شوارع اسرائيل. نتيجة البحث اظهرت ان معالجة البنى التحتية في الطرقات والمفارق الخطرة بامكانها انقاذ حياة 55 شخص سنويا وعمليا توفير على الدولة بما يقارب 336 مليون شيكل سنويا. ميزانية معالجة تلك المفارق والطرقات الخطرة اليوم تتراوح بين 200-250 مليون شيكل سنويا .

جمعية اور يروك : على الدولة استثمار موارد جمة اخرى في تحسين وتطوير البنى التحتية في الشوارع القاتلة من اجل انقاذ حياة عشرات الاشخاص كل عام. انقاذ حياة البشر تعني منع انضمام عائلات اخرى الى العائلات الثكلى وايضا توفير مبلغ اكثر بكثير من ذلك المبلغ الذي ترصده لصالح تحسين البنى التحتية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *