الرئيسيةاخبار الاصلالنائب حمد عمار ووزير الخارجية افيغدور ليبرمان يشكرون الطائفة الدرزية على الدعم
اخبار الاصل

النائب حمد عمار ووزير الخارجية افيغدور ليبرمان يشكرون الطائفة الدرزية على الدعم

حمد عمار: “هدفى الاول في هذه الدورة المصادقة على الخطة الخماسية لقرى الطائفة الدرزية”.
أفيغدور ليبرمان: ” مكانة الطائفة محفوظة عندي منذ بداية طريقي السياسي وستبقى كذلك” .

اقام النائب حمد عمار بعد ظهر اليوم الجمعة وليمة غذاء احتفالية للضيوف والأصدقاء من جميع القرى الدرزية.من الكرمل الى الجليل الاعلى، وذلك في مدينة شفاعمرو. كما وكان في استقبال الجمع الغفير الشيخ ابي حسن موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية. وزير الخارجية ورئيس حزب اسرائيل بيتنا السيد افيغدور ليبرمان وكذلك عدداً من وجهاء الطائفة الدرزية. في كلمة الشيخ ابى حسن موفق طريف، بارك للنائب حمد دخوله في المرة الثالثة على التوالي الى الكنيست وأثنى عن عمله من اجل مصلحة الطائفة الدرزية. وأضاف:” على الطائفة الدرزية ان تكون موحدة من اجل مستقبل أفضل “. كما وتوجه في كلمته الى وزير الخارجية مطالباً اياه اكمال مشواره في مساندة ودعم الطائفة الدرزية. في كلمة النائب حمد عمار شكر جميع الحضور وكل من دعمه في مسيرته وأيضأ لكل من فتح له بيته. في بداية حديثه قال : بأنه يعرف كل المشاكل العالقة عند الطائفة الدرزية وهمه الاول ايجاد حلول ايجابية لجميع المشاكل. كما وأضاف بأن هدفه الاول في الدورة القادمة في الكنيست هو اكمال المشوار في المصادقة على الخطة الخماسية (תוכנית חומש) بقيمة 2.4 ميليار شيكل من اجل تطوير القرى الدرزية. اما الوزير ليبرمان شكر كل من دعم الحزب من الطائفة الدرزية وتحدث عن تقديره لأبناء الطائفة كما وأضاف بأن مكانة الطائفة محفوظة عنده منذ بداية طريقه السياسي وستبقى كذلك . اما بالنسبة لبرامجه المستقبلية والتي تخص الطائفة الدرزية أضاف بأنه سيعمل مع النائب عمار على اكمال مشوار المصادقة على الخطة الخماسية لتحسين اوضاع القرى الدرزية. في نهاية حديثه اشار الى الوضع القائم في الشرق الوسط وعن الخطورة التي تهدد اسرائيل وعن اهمية الحفاظ على الطائفة الدرزية من اي تهديدات. يشار ان هذه اول زيارة لوزير الخارجية من بعد ألانتخابات وليست صدفه اختياره لزيارة الطائفة الدرزية.



















اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *