الرئيسيةاخبار الاصلقُتل 35 شخصًا عام 2015 في حوادث طرق في المفارق البلدية
اخبار الاصل

قُتل 35 شخصًا عام 2015 في حوادث طرق في المفارق البلدية

جمعية “أور يروك” (ضوء أخضر): قُتل 35 شخصًا عام 2015 في حوادث طرق في المفارق البلدية – ارتفاع بنسبة 20% قياسًا إلى معطيات عام 2014

شموئل أبوآﭪ، مدير عامّ جمعية “أور يروك” (ضوء أخضر): “ممنوع أن ننتظر وقوع المزيد من القتلى، ولذلك يجب على وزارة المواصلات والأمان على الطرق أن تقوم بتركيز الجهود من أجل تحسين البُنى التحتية ومفارق الطرق في المدن”

قُتل 35 شخصًا عام 2015 في حوادث طرق وقعت في المفارق البلدية، هذا ما يتضح من معطيات “أور يروك” (ضوء أخضر) المبنية على أساس معطيات دائرة الإحصاء المركَزية (حتى تشرين الثاني 2015). يجري الحديث عن ارتفاع بنسبة 20% في عدد القتلى قياسًا إلى عام 2014 من الفترة نفسها.

عام 2015 (حتى شهر تشرين الثاني) أصيب في حوادث طرق في المفارق البلدية 6,145 شخصًا، حيث يجري الحديث عن ارتفاع بنحو 10% في عدد المصابين قياسًا إلى الفترة الموازية عام 2014 التي أصيب – خلالها – 5,624 شخصًا.

شموئل أبوآﭪ، مدير عامّ جمعية “أور يروك” (ضوء أخضر): “إنّ وزارة المواصلات على علم بالمفارق البلدية الخطيرة وبمكان وجودها. ليس السائق وحده هو المذنب دائمًا، فإنّ من شأن البُنية التحتية أن تنقذ الحياة، حيث إنّ وزارة المواصلات تتحمّل مسؤولية إنشاء بُنية تحتية لإنقاذ الحياة. ممنوع أن ننتظر وقوع المزيد من الضحايا، ولذلك يجب على وزارة المواصلات والأمان على الطرق تحسين البُنى التحتية والمفارق في المدن”.

في الناصرة أصيب 619 شخصًا في حوادث طرق في المفارق في العقد الأخير (الشهور كانون الثاني – تشرين الثاني).
في باقة الغربية أصيب 84 شخصًا في حوادث طرق في المفارق في العقد الأخير (الشهور كانون الثاني – تشرين الثاني).
في يافة الناصرة والمغار أصيب 52 شخصًا في حوادث طرق في المفارق في العقد الأخير (الشهور كانون الثاني – تشرين الثاني).
في الطيّبة والرينة أصيب 45 شخصًا في حوادث طرق في المفارق في العقد الأخير (الشهور كانون الثاني – تشرين الثاني).
في طمرة أصيب 44 شخصًا في حوادث طرق في المفارق في العقد الأخير (الشهور كانون الثاني – تشرين الثاني).

يزداد في المفرق احتمال وقوع حادث جانب – أمام بين السيارات، كما أنّ المفرق يعرّض المشاة إلى خطر كبير للإصابة في ظلّ غياب الإشارات الضوئية والترتيبات المرورية الأخرى.

من أجل تقليص عدد المصابين في حوادث الطرق في المفارق هناك عدّة إمكانيات بسيطة، إحدى الإمكانيات هي أن يُقام في المفرق دوّار مرور يكبح سرعة سفر المركبة، وهناك حلّ آخر هو تركيب إشارة ضوئية توجب التوقف في المفرق وتتيح المرور الآمن للمشاة، أيضًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *