الرئيسيةاخبار الاصل“خفافيش الليل” تحاول العودة الى بيت جن وتلقي قنبلة على منزل لطفي غانم
اخبار الاصل

“خفافيش الليل” تحاول العودة الى بيت جن وتلقي قنبلة على منزل لطفي غانم

في حوالي الساعة 3:25 من فجر هذا اليوم ، حاول مجهول او زمرة من “خفافيش الليل” ،التي لا تمثل ابناء بيت جن الطيبين، ان تعيد القرية الى فترة يحاول الجميع ان ينساها، فترة القاء القنابل والرعب والخوف في نفوس بعض سكان القرية، حيث القى مجهول واحد او اكثر قنبلة يدوية على منزل، ابن القرية الطيب الاستاذ لطفي غانم وانفجرت القنبلة بعد ان القاها مجهولون لتخلف اضرارا مادية فقط .



وقد هرع الى المكان افراد الشرطة يرافقهم خبراء المتفجرات وشرعوا برفع الادلة من موقع الحدث بينما شرعت الشرطة بالتحقيق في الحادث.


عضو المجلس ادهم غانم 

وفي حديث لمراسلنا مع السيد ادهم غانم شقيق السيد لطفي غانم وعضو المجلس المحلي قال:” لقد وقع الانفجار في الساعة 3:25 فجرا، حيث سمعت الحارة دوي انفجار قوي هز كل أركان البيت برمته، ففي بيت جن القيت بالامس قنبلة يدوية، والتي، والحمد لله، اقتصر ضررها على الناحية المادية” وتابع قائلا:” خرجنا لنرى مكان إلقاء القنبلة وما سببته من ضرر. إلى ألان نحن في حيرة من أمرنا لا نعرف من قام بهذا العمل ولماذا قام بهذا العمل ونحن لم نتعرض لأي شخص كان بسوء وحتى لا يوجد لدينا أعداء لذلك نحن نعيش حالة من الخوف والقلق جراء هذا العمل غير المبرر”، وانهى حديثه بالقول:”استدعينا الشرطة على الفور وباشرت بالتحقيق وقام افرادها بجمع أجزاء القنبلة وبتصوير مكان الحادث. والحمد لله لم يكن هنالك مصابين”.








اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *