الرئيسيةاخبار الاصلمنذ بداية عام 2015 قُتل ستة أشخاص في حوادث طرق
اخبار الاصل

منذ بداية عام 2015 قُتل ستة أشخاص في حوادث طرق

تلخيص أسبوعيّ لحوادث الطرق القاتلة
عام 2015 يستمرّ بدون قتلى من الوسط العربيّ
منذ بداية عام 2015 قُتل ستة أشخاص في حوادث طرق

بدأ عام 2015 قبل أقلّ من أسبوعين، وهو – حتى هذه الأثناء – مشجّع جدًّا في جميع ما يتعلق بحوادث الطرق في الوسط العربيّ. فإنّه بموجب معطيات جمعية “أور يروك” (ضوء أخضر) المبنية على أساس معطيات السلطة الوطنية للأمان على الطرق، لم يُقتل – حتى يوم 11.1 – منذ بداية العام أحد من أبناء المجتمع العربيّ في إسرائيل في حوادث طرق. ومقارنة بالفترة الموازية من العام الفائت، يمكن أن نلاحظ أنّه – خلال هذه الفترة – استطاع أن يُزهق روحه في حوادث طرق أربعة أشخاص من أبناء المجتمع العربيّ.

منذ بداية عام 2015 وحتى 11.1.15 قُتل ستة أشخاص في حوادث طرق، أي قتيل واحد أقلّ مقارنة بالفترة الموازية من العام الفائت، وهو انخفاض بنسبة نحو 14% – قُتل في الوسط اليهوديّ ستة أشخاص، وهو رقم مضاعف مقارنة بالفترة الموازية من العام الفائت.

منذ بداية عام 2015 وقعت ستة حوادث طرق قاتلة (حادث مع شخص واحد قتيل، على الأقلّ)، وهو عدد حوادث الطرق القاتلة نفسه مقارنة بالفترة الموازية من العام الفائت.

جمعية “أور يروك” (ضوء أخضر): “من جهة، المعطيات مشجّعة، لأنّ أبناء المجتمع العربيّ لم يُقتلوا في حوادث طرق هذا الأسبوع؛ ومن جهة أخرى، يجري الحديث عن معطًى مقلق، ذلك لأنّ ستة أشخاص أزهقوا أرواحهم في حوادث طرق خلال فترة قصيرة جدًّا. بُغية تقليل عدد القتلى في المجتمع العربيّ وبشكل عامّ على نحو كبير – يجب أن تقوم الدولة بتحسين البُنى التحتية، بإضافة ساعات لدروس التربية للأمان على الطرق من سنّ الروضة، وبرفع وعي السكان لقواعد الأمان على الطرق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *