الرئيسيةاخبار الاصلالشرطة تنهي استعداداتها لاجواء الطقس العاصفة المتوقعة
اخبار الاصل

الشرطة تنهي استعداداتها لاجواء الطقس العاصفة المتوقعة

قالت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري – مؤخرا , انتهت شرطة اسرائيل من وضع اخر لمساتها التحضيرية وترتيباتها استعدادا للاجواء الشتوية العاصفة المتوقعة خلال يومي الثلاثاء والاربعاء المقبلين وذلك بالتعاون مع سلطة الاطفاء وكل من شركة الكهرباء وممثلي السلطات المحلية وذات العلاقة اضافة الى باقي وحدات الشرطة اللوائية والقطرية .

 

هذا وعلى ضوء توقعات المديرية العامة للارصاد الجوية التي تشير الى اجواء الطقس العاصفة القادمة مع كميات هائلة من الاطار لتطال شتى انحاء البلاد , يوصى لكافة افراد الجمهور بالامتناع قدر الامكان عن التواجد في الاماكن التي قد تشكل خطرا على الحياه مثل , البحر بما يشمل القيام باللياقات البدنية البحرية وصيد الاسماك والرحلات او المشي والتجوال في الوديان وجداول المياه وبالقرب منها في مختلف انحاء البلاد مع تامين الحاجيات والاغراض المحفوظة في شرفات المنازل من اجل منع اي من الاصابات او الاضرار بالارواح والممتلكات فيما اذا .

هذا ويستعد كل لواء وفقا لتضاريسة الطبيعية وبنيتة الخاصة واوضاعة الميدانية ومن كافة الجوانب وبالذات على صعيد حركة السير والمرور وذلك بالتعاون مع وحدات الشرطة والمرور اللوائية والقطرية لسد محاور الطرقات بالاماكن المعروفة بالفيضانات والسيول مع التاكيد على ضروره التحقق من القيادة على الشوارع في مركبات امنة الصالحة للقيادة الشتوية والتاكد من سلامة الفرامل , المساحات , الاضواء والواجهات الزجاجية الامامية والخلفية اضافة الى الاطارات قبل كل خروج بسفره مقابل تعزيز الشرطة لبدالات الطوارىء الفرعية والمركزية رقم 100 من اجل الرد على اي من توجهات الجمهور بالصوره المثلى.

هذا ويشار الى ان الشرطة , كل لواء بدوره , ستعمل قدر وسعها من اجل الحفاظ على مجريات الحياه الاعتيادية , كل بمنطقتة ومساعدة الجمهور مع التوصية بالانصياع للتعليمات الشرطية وتوجيهات افرادها وممثلي قوات الانقاذ والطوارىء على اختلافها.

كما وينوة الى ان الشرطة كل لواء على حدة وكل بالقيادة القطرية ستكون بتواصل دائم مع الجهات المعنية مع اجراء تقييمات لصور الاوضاع الميدانية والعامة بصوره دورية وحسب الضروريات وبالتالي ترجمتها الى تعليمات وتوجيهات للجمهور التي سيتم الابلاغ عنها عبر وسائل الاعلام المختلفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *