وجدان .. طعنة نجلاء في سويداء قلوبنا، بقلم: شهربان معدي - يركا

الصفحة الرئيسية  >>  ادب ومقالات

 

وجدان .. طعنة نجلاء في سويداء قلوبنا، بقلم: شهربان معدي - يركا

- 2017-12-25 18:23:39  

- اعذروني اخوتي القُرّاء، كنت قد كتبت مقالة أخرى، لنستقبل فيها، سنة 2018 بكل الحب والتّفاؤل .. ولكن ..؟ ما يحدث في مجتمعنا المعروفي، من حوادث جِسام وفوضى إجتماعية مقلقة، أدمت فؤادي، وبعثرت أمنياتي في أرض بور، وحوّل مُدادي لبركة دموع ..

"كل أزهار الغد مُتواجدة في بذور اليوم
وكل نتائج الغد مُتواجدة في أفكار اليوم.."

وجدان، اليمامة البيضاء المُخضْبة بالدّماء، أميرة، سقطت في بُحيّرة آسنة، فراشة مُلوّنة، كانت تحوم حول أكمام ورد.. نموذجا في الصون والعفاف، صبية تتنفس طُهّرًا وحيوية، وفتاة، كسائر بنات جيلها، كانت تظن أن الحياة، ملابس جميلة، وقطعة شكولا، وموسيقى هادئة..

حتى أتى أحدهم، سلبها نعمة الحياة، أجهض أحلامها الوردية ورماها في الأرض اليباب ..

لا أريد يا عزيزي القارئ، أن أفتح عليك أبواب الثرثرة، على مصراعيها ..
في زمن صدأت فيه القلوب، ويبس الثرى بين الناس ..

في زمنٍ عصيب، حول هذا الشرق العزيز، الذي كان مهدًا للديانات السمِحة، لبركة دماء، وسوقًا لسبي النّساء، وانتهاك حقوق الإنسان، بيد أناس يعملون باسم هذه الديانات ..

ونحن ..؟ بكينا كثيرًا .. حتى تقرّحت جفوننا .. كفانا بُكاءً ..! لم يعد يجدينا العويل والبُكاء ..

تعالوا اخوتي، نكفكف دموعنا، ونحن على شفا جرف عظيم، في هذا الزّمن العصيب الذي صودرت فيه المشاعر، وأصبح الإنسان عبدا للعولمة الحديثة، والرأسمالية والكماليات .. والقيل والقال ..

مر ثمانية وستون عاما، عن الإعلان عن حقوق الإنسان، والمرأة الشرقية، ما زالت أمة للرجل، شاءت ذلك أم أبت ..؟ ناقصة عقل ودين!

المرأة التي هي الأم، والأخت والابنة، والزوجة، والحاضنة ومربية الأجيال، وعاملة النّظافة، ومُديرة المدرسة، والمُمرضة، "وسائر المهمّات التي تتقنها بإخلاص ومسؤولية"، ما زالت عورة، ومُهمْشة، في الشارع، في أماكن العمل، في بيتها، وحتى وراء صناديق الاقتراع.. رغم أنها تحمل على كاهلها
همْ مجتمع بأكمله، مجتمع ذكوري محض، نسي أن أجلّ ما يربطه بالمرأة، إنسانيتهما المشتركة، ومسؤوليتهما المشتركة في بناء مجتمع سليم، خالٍ من العاهات والعلل.

ونحن في مجتمع، "كلٌ يُغني على ليلاه"، وما زلنا أبعد .. بعد الأرض عن السّماء، من "المدينة الفاضلة"، أتساءل أين الضمائر الحية؟ أين المُنظمات التي تُعنى بحقوق الإنسان عامة، والمرأة خاصة، بدل الرحلات التّرفيهية، والبوفيهات العامرة بلذائذ المرطّبات والحلويات؟ والسّيارات الفاخرة..
أين ورشات العمل الجدّية التي يجب أن يُدعى إليها الرجال، وخاصة "الشّباب" قبل النّساء والفتيات،
ورشات عمل موضوعية، مهنية، راقية، تؤكد دورالمرأة، وتضمن لها حقوقها قبل واجباتها، وان لم تؤت ثمارها، في هذه اللحظات، ولكنها ستثمر إنشاءالله، على مدى الأجيال ..

اعذروني اخوتي القُرّاء، وكنت قد كتبت مقالة أخرى، لنستقبل فيها، سنة 2018 بكل الحب والتّفاؤل ..
ولكن ..؟ ما يحدث في مجتمعنا المعروفي، من حوادث جِسام وفوضى إجتماعية مقلقة، أدمت فؤادي، وبعثرت أمنياتي في أرض بور، وحوّل مُدادي لبركة دموع ..

رحمك الله يا وجدان، وصّبر امك، وعائلتك الجّريحة.
وان شاء الله سنة خير وسلام لجميع إخوتي في الإنسانية.


لأرسال المواد والصور عبر البريد الالكتروني : h0507513910@yahoo.com


التعليقات

اضف تعليق
 

الاسم

 

 البلد

 

  التعليق

 

 

رواد ماضي حرب - بيت جن:
 الف مبروك

جدعان رمال - يركا:
 الف مبروك

* - **:
 راضي نجم 👍👍

اولغا - لبيت جن:
 اريد ان اشكر الشابة شهربان رفيق خطيب على تبرعها السخي الدائم كل فترة للمحتاجين،، وبالاخص لقرية الاولاد بحرفيش على اليوم المميز المليئ بالفعاليات مع الاولاد والذي جعل البسمة المميزه على وجوه الاطفال وايضا" اهنؤك بكونك عضوة بجمعية بيت جن تجمعنا ، انا شخصيا" افتخر بك صديقتي ودمتي لي فخرا" والى الامام انت بالفعل انسانة راقيه جزاكي الله خيرا"

جدعان رمال - يركا:
 الف مبروك ابروفيسور كمال ابو حسن

جدعان رمال - يركا:
 الف مبروك

زهره البنفسج - بيت جن:
 بالنجااح بمناسبه الفصل الجديد واتمنى ان تكون سنه وفصل ناجح لمدرستي الاعداديه

مش مهمة - بيت جن:
 الله يرحم جميع الاموات 😥💔💌💘

ابوطه - سوريا:
 في الماضي كانت الطيبة .. ميزه .. يتميز بها الإنسان  و لكن ما أراه اليوم فهي نقطه سيئة لو أصبح الإنسان يمتلكها .. هذا الواقع ..؟؟؟ طيبـــة القلـــب : صفة محمودة في الإنسان بل ومرغوبة والإنسان طيب القلب محبوب من الجميع القضية :  أصبح الإنسان طيب القلب في زمننا هذاشخص ضعيف على حد قولهم  وأصبحت الطيبة توصف بالضعف والتخلف لماذا ؟؟؟ لأنه يتصف بالسماحة والشفافية ..  وأصبح الناس يستغلون للأسف طيبة قلب الشخص لقضاء مصالحهم ولتجاوز النظام !!! 

سامي صلالحه - بيت جن:
 الف مبروك لعلي احمد حسين صلالحه بمناسبة حصوله على لقب بروفسور من جامعة حيفا. دمت فخرآ للبلد ومثلآ يقتدى به. وفقك الله وبالنجاح في جميع المجالات. تحيه للخال ابو علي احمد - المثل الأعلى لنا جميعا والأستاذ الجليل والإنسان المتواضع

Already...isss - بيت جن:
 بعين الله

هاجر مجد حمود - :
 بالنجاح الى صفي العزيز واتمنى لمربيتا صفي العزيزتين ناهد قبلان وديانا حرب العزيزتين

زهره البنفسج - بيت جن :
 بالنجااح بمناسبه الفصل الجديد واتمنى ان تكون سنه وفصل ناجح لمدرستي الاعداديه

طراد عواد - العراقيب البدوية:
 اهداء الى اخي العزيز فارس دبور من بيت جن اولا سلاماتي الحاره من الجنوب و تشكراتي على مساعيك الحسنه ! و بهذه المناسبه اقدم لك تهاني الحاره لحصولك على رتبة "رائد" و انشالله من هنا الى رتبة جنرال " السباع بافعالها لا بكلامها " و انت اخي كذلك شكرا

سليمان صالح والعائله - بيت جن:
 نبرق بأجمل التهاني والتبريكات لابنتينا ريم صالح اسعد ومروه صالح. نبارك لَكُن التخرج والحصول على شهادة الماجيستير الذي تمناها القلب لتمسك احلامكن والتي حان قطافها. نتمنى لَكُن دوام التقدم والتفوق نحو الحصول على درجة الدكتوراة ألف مبروووووك. من الاهل، سليمان، نايفه، الأ خوه والأخوات 💐💐💐

شادي - بيت جن:
 للغالي رواد منصور انشالله تكون سنه سعيده سليمه احسن من الي مضت- عقبال ال 120 زي ال10 اهم اشي تحقق كل امنياتك وان تنجح في دورة انقاذ المتقدمه في عمق البحر. فرخ البط عوام

ابو نورس عمار هاني مطر - القربا:
 عام جديد وعمر مديد وسنه خير وبركه على اهلنا ال اسعد واقربائهم وانسابهظ بمناسبة حلول السنه الجديده عام ٢٠١٨ وكل عام وانتم واهل بيت جن جميع بالف خير

مش مهم - بيت جن:
 الله يرحمك يا غالي طلال ويصبر اهلك

بنت البلد - بيت جن:
 الله يررحمك ملك 💔💙😓❤

😛⚘ - جولس:
 الله يسعدددد صباححكم

 

اضف اهداء

 

استفتاء

 

 

اريد حلا

 

شابة: أصبحت تعيسة وأشعر بعدم الأمان بعد فقدان والدي

درزية معذبة لموقع الاصل: حياتي جحيم مع رجل لا يعرف معنى الرجولة ......

 

حق المواطن بالمعرفة

 

حق المواطن بالمعرفة : عضو المجلس سلمان ظاهر: امكانية ترشحي لرئاسة...

حق المواطن بالمعرفة : عضو المجلس فرح سويد في لقاء مع موقع الاصل


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الاصل
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )

للأعلان في الموقع   |   اتصل بنا   |   ارسل لنا خبر  |   اسس التعقيب في الاصل

Powered by BldnaHitech 
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت